المركز الإعلامي

26 MAR 2020

مجلس إدارة شركة مجموعة بريد الإمارات يعقد اجتماعه الأول عن بُعد لمناقشة الجهود المتواصلة لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)

مجلس إدارة شركة مجموعة بريد الإمارات يعقد اجتماعه الأول عن بُعد لمناقشة الجهود المتواصلة لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)
دبي، الإمارات العربية المتحدة، 25 مارس 2020: عملاً بالتوجيهات الصادرة عن حكومة دولة الإمارات بالالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي وتجنب الاختلاط والعمل عن بُعد خلال هذه المرحلة الحساسة للحدّ من انتشار فيروس "كورونا المستجد (كوفيد 19) والحفاظ على استمرارية الأعمال والخدمات في الدولة، ترأّس سعادة محمد سلطان القاضي رئيس مجلس إدارة شركة مجموعة بريد الإمارات اليوم أول اجتماع للمجلس يُقام عن بُعد بالاعتماد على أحدث تقنيات الاتصال المتطورة. وناقش المجتمعون أحدث المستجدات الراهنة والخطوات الاحترازية المتخذة في بريد الإمارات لمواجهة الأزمة وتضييق دائرة انتشار فيروس كورونا المُستجد (كوفيد 19) مع ضمان الحفاظ على استمرارية الأعمال ومواصلة تقديم الخدمات البريدية للمتعاملين بكفاءة والحد من أي تأخير .

واختتم سعادته الاجتماع متوجهاً بالشكر إلى أصحاب السعادة أعضاء مجلس الإدارة على دعمهم المتواصل وتعاونهم كما أشاد بجهود الموظفين والتزامهم وتكاتفهم خلال هذه الأوقات الحرجة.

وقال سعادة محمد سلطان القاضي رئيس مجلس إدارة شركة مجموعة بريد الإمارات: " نواجه اليوم فترة عصيبة تحمل الكثير من الضبابية وعدم الاستقرار في العالم إلا أننا لمسنا طاقة إيجابية وتكاتفاً غير مسبوقاً بين جميع الأطراف في دولة الإمارات التي أثبتت للعالم بأسره أنها تعمل يداً واحدة حكومةً وشعباً لاجتياز هذه المحنة وتقديم يد العون والخير لكل المتضررين حول العالم انطلاقاً من إيمانها بالإنسان والإنسانية ووحدة المصير لا سيما خلال الأزمات الصعبة."

وأضاف سعادته: "حرصنا في بريد الإمارات على اتخاذ جميع الخطوات الاحترازية والإجراءات اللازمة عملاً بتوجيهات قيادتنا الحكيمة من أجل صحة وسلامة المجتمع. وأنا على ثقة تامة وإيمان راسخ بأننا سنجتاز الأزمة ونخرج منها بعزيمة وإرادة قوية. أدعوكم إلى التعاون وتضافر الجهود والعمل بروح الفريق الواحد من أجل غدٍ أفضل.

وبدوره قال سعادة عبدالله محمد الاشرم، الرئيس التنفيذي لشركة مجموعة بريد الإمارات بالوكالة، نؤكد أننا سنواصل إعطاء الأولوية المطلقة لضمان صحة وسلامة جميع العاملين في الصفوف الأمامية وتوفير بيئة آمنة لمتعاملينا ولموظفينا. نحن كأبناء هذا الوطن علينا أن نوحد صفوفنا للفوز في معركتنا ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، إن الإمارات وطن يحتضن الجميع والمحافظة عليه مسؤولية الجميع فالكل مسؤول والكل قادر على صناعة الفرق من أجل تجاوز هذه المرحلة الاستثنائية بعون الله تعالى."


شارك برأيك
صوت المتعامل
دردشة مباشرة