المركز الإعلامي

13 JAN 2016

مجموعة بريد الإمارات تطلق حملة تجديد صناديق البريد قبل 31 يناير

أطلقت مجموعة بريد الإمارات حملة توعوية تدعو فيها أصحاب صناديق البريد بتجديد اشتراكهم قبل 31 يناير 2016 لتفادي دفع غرامات التجديد وازدحام اللحظات الاخيرة شملت جميع وسائل الاعلام المطبوعة والمسموعة والمرئية بالإضافة الى وسائل التواصل الاجتماعي - بما في ذلك الفيسبوك وتويتر وإينستغرام .

يمكن للمتعاملين تجديد اشتراكهم في خدمة صناديق البريد لدى كافة مكاتب البريد والوكالات البريدية مع أهمية إبراز بطاقة هوية سارية المفعول لصاحب صندوق البريد من الأفراد وللشخص المسؤول من الشركات عند التجديد كما يمكن تجديد الاشتراك أيضاً من خلال الموقع الإلكتروني للمجموعة (www.epg.gov.ae)او من خلال تطبيقات الهواتف الذكية.

"بالنسبة للمشتركين الذين سيتأخرون عن التجديد بعد تاريخ 31 يناير (كانون الثاني) 2016 سيكونون عرضة لدفع غرامة التأخير، كما سيتم إضافة غرامة عن كل شهر بعد 28 فبراير (شباط) 2016، ويسمح للمتعامل بتجديد صندوق بريده بعد انتهاء آخر موعد للتجديد شريطة دفع الغرامة المستحقة وأن لا يكون صندوق البريد قد تم تحويله إلى مشترك آخر".

وبهذا الشأن قال المدير التنفيذي التجاري في مجموعة بريد الإمارات السيد إبراهيم بن كرم،" نأمل من جميع المتعاملين سرعة تجديد اشتراكاتهم في صناديق البريد قبل الموعد النهائي في 31 يناير، لتفادي الازدحام والغرامات". وأضاف "لقد تم توفير قنوات متعددة لتوفير الراحة لمتعاملي مجموعة بريد الإمارات من مكاتب بريدية منتشرة في الدولة ووكالات بريدية لتقديم الخدمة، بما في ذلك إمكانية التجديد بسهولة تامة من خلال الموقع الإلكتروني او تطبيقات الهواتف الذكية".

وأضاف كما قامت مجموعة بريد الإمارات بتوفير العديد من خيارات القيمة المضافة إلى المتعاملين من الأفراد والمؤسسات. وذلك من خلال باقات الاشتراك المتنوعة في خدمة صناديق البريد. ومن بين الخيارات المختلفة لباقات صناديق البريد هناك خدمة "منزلي" التي تتيح لسكان الفلل الاستفادة من خدمة تركيب صندوق بريد شخصي على جدار الفيلا واستلام وتسليم البريد من باب البيت، تتوفر هذه الخدمة في مواقع مختارة في دبي وأبوظبي.

تتوفر معلومات مفصلة عن باقات صناديق البريد وكيفية تجديد الاشتراكات على موقع بريد الإمارات الإلكتروني: www.epg.gov.ae.


شارك برأيك
X

زاوية التصويت


كيف تقيم/تقيمين خدمات التوصيل السريع الإلكترونية التي نقدمها للأفراد والمؤسسات (محلياً ودولياً)؟

اضغط هنا أرشيف الاستطلاع
صوت المتعامل
دردشة مباشرة