المركز الإعلامي

13 APR 2020

بريد الإمارات يطلق مركزاً جديداً للعمليات الدولية في مطار دبي الدولي ويطور شبكته المحلية

أعلن بريد الإمارات عن افتتاح مركز جديد للعمليات الدولية في مطار دبي الدولي، ليوفر خدمات التوصيل والشحن للعديد من الشركات التجارية العالمية في مجال التجارة الإلكترونية والتوصيل من وإلى أسواق دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية والمنطقة.

ونظرا للقيود المفروضة على السفر إقليمياً ودولياً بما يتعلق بتفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد19" في العالم والقيود المفروضة على السفر إقليمياً ودولياً، تواجه شركات البريد والشحن السريع والخدمات اللوجستية تراجعاًيشمل عدم إمكانية الوصول إلى الأسواق الرئيسية وإلغاء العديد من الرحلات وتأخر التسليم والاستلام في الشحنات. لذا يحرص بريد الإمارات على استخدام المركز الجديد في مطار دبي الدولي لتسهيل شحن وفرز وتسليم الشحنات من جميع أنحاء العالم.

ويسمح المركز الجديد لبريد الإمارات توفير أسرع الطرق وأكثرها فعالية من حيث التكلفة للدخول إلى أسواق منطقة الشرق الأوسط والتي يمكن للشركاء والشركات الخارجية الاستفادة منها بشكل فعال. حيث يستخدم بريد الإمارات وسائل جديدة وسهلة الاستخدام لنقل البيانات بسهولة من أي نظام باستخدام "API" تقنية متقدمة لبرمجة التطبيقات حيث يتيح نقل البيانات من مختلف دول العالم إلى العمليات المحلية والجمارك وغيرها من الأنظمة، مما يتيح لها إتمام المعاملات بسرعة وكفاءة عالية.

بدوره، قال سعادة عبدالله محمد الاشرم الرئيس التنفيذي ل شركة مجموعة بريد الإمارات بالوكالة: "يمتلك بريد الإمارات واحدة من أكبر عمليات التوصيل المحلي السريع في الدولة، والتي شهدت زيادة مضطردة في مجال التوصيل وتقديم الخدمات كافة. وعلى الرغم من الاضطرابات الذي تسبب بها فيروس كوفيد 19 فإننا نتخذ باستمرار إجراءات تضمن تقديم الخدمات الأساسية للمتعاملين حيث أننا نواصل تشغيل الخدمات الخارجية الدولية الممتازة إلى أكثر من 210 وجهة، والتي تتضمن مجموعة متكاملة من الخدمات البريدية إلى المملكة العربية السعودية ودول رئيسية أخرى".

ويؤكد بريد الإمارات على التزامه الصارم بالتوجيهات الحكومية المتعلقة بالتعقيم والتباعد الاجتماعي، مع إجراء عمليات التوصيل بدون لمس والحرص على ارتداء الموظفين الأقنعة والقفازات والحفاظ على الحد الأدنى للمسافة المطلوبة.

وأضاف الاشرم: "يلتزم بريد الإمارات بربط الناس حول العالم، وانطلاقاً من مركزنا في مطار دبي الدولي فإننا نحرص على تعزيز مرونة النظام لضمان عدم حصول أي اضطراب في عمليات التوصيل بسبب الأحداث الجارية. كما وأسهم الطلب المتزايد على عمليات التوصيل المحلية من شركات التجارة الإلكترونية المحلية والدولية وشركات الشحن السريع، في تسريع مواكبتنا للمتطلبات ونمو أعمال الشركة".