المركز الإعلامي

17 DEC 2019

بريد الإمارات يصدر طابعاً تذكارياً احتفاءً باليوبيل الذهبي لغرفة أبو ظبي

أصدر "بريد الإمارات" طابعاً تذكارياً مميزاً، بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، احتفاءً باليوبيل الذهبي على تأسيسها في العام 1969، لتعمل منذ ذلك الحين على دعم أعضائها وقيادة القطاع الخاص في الإمارة، وتمثيل مصالحهم ورعايتها لدى كافة الجهات الحكومية والمؤسسات الرسمية.

وتعتبر غرفة تجارة وصناعة أبوظبي صوت القطاع الخاص في الإمارة وتسعى إلى تطوير أعمال وأنشطة أعضائها من خلال التواصل معهم ومساعدتهم على تحقيق النجاح في بيئة أعمال رائدة، كما تبوأت الغرفة مكانة ريادية في مجال دعم الأعمال على مدى العقود الخمسة الماضية وشكلت بخبراتها ومعارفها نموذجاً يحتذى في إقامة وتأسيس الأعمال في أبوظبي وفي دولة الإمارات.

بدوره، رفع سعادة عبد الله محمد الأشرم، الرئيس التنفيذي لشركة مجموعة بريد الإمارات بالإنابة أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بمناسبة مرور 50 عاماً على تأسيس غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، مشيراً إلى أن الغرفة اضطلعت بدور بارز في دعم مسيرة الإمارة التنموية والارتقاء بمكانة أبوظبي كمركز جذب استثماري، وساهمت بشكل فاعل وإيجابي في رفد الاقتصاد الوطني وترسيخ دعائمه.

وقال الأشرم: "انطلاقاً من حرص بريد الإمارات المتواصل على مواكبة الأحداث والمناسبات الهامة التي تشهدها الدولة وتخليدها، نفخر بإصدار هذا الطابع التذكاري بمناسبة اليوبيل الذهبي لتأسيس غرفة أبوظبي، تجسيداً لمسيرتها الناجحة والزاخرة بالإنجازات على مدار نصف قرن، ورؤيتها الطموحة للمستقبل والتي ترتكز على ترسيخ أسس الابتكار والتنمية المستدامة".

وتنطوي رؤية غرفة أبوظبي على خلق قطاع خاص فاعل ومؤثر على الصعيد المحلي والإقليمي والعالمي، حيث تعمل الغرفة على تطوير وتنظيم الأنشطة التجارية والصناعية والمساهمة في الارتقاء بتنافسية مؤسسات قطاع الأعمال وتوسيع نطاق الفرص أمامها، عبر توفير خدمات ذات مستوى عالمي، تسهم في تحقيق التنمية المستدامة لإمارة أبوظبي.

ومن جانبه، قال سعادة محمد هلال المهيري، مدير عام غرفة أبوظبي: "جسدت الغرفة وعلى مدار 50 عاماً رؤية القيادة الرشيدة في دفع مسيرة التنمية الاقتصادية في الإمارة، والوصول بها نحو مستويات ريادية، وتمكنت خلال هذه الفترة من تحقيق الكثير من الإنجازات التي توجتها بالعديد من الجوائز المحلية والعالمية تقديراً لدورها البارز في عملية البناء والتطور التي شهدتها الإمارة، ودعم قطاع الأعمال بها".

وأضاف: "يشكل احتفالنا باليوبيل الذهبي على تأسيس الغرفة مناسبة تدعو إلى الفخر والاعتزاز، وحافز لنا للحفاظ على منجزاتنا والبناء عليها لمواصلة دعم مجتمع الأعمال في الإمارة وتوفير خدمات ريادية ترتكز على الابتكار والإبداع وخلق البيئة المواتية لاستطاب المستثمرين وترسيخ مكانة الإمارة كوجهة استثمارية رائدة، كما نفخر بتخليد هذه الذكرى الغالية من خلال هذا الطابع التذكاري المميز".

ويصدر بريد الإمارات 45 ألف طابعاً تذكارياً بهذه المناسبة، وستتوفر الطوابع ابتداءً من يوم 16 ديسمبر الجاري في جميع المراكز الرئيسية لسعادة المتعاملين التابعة لبريد الإمارات، كما يصدر بريد الإمارات 1000 مغلف لليوم الأول للإصدار.


شارك برأيك
صوت المتعامل
دردشة مباشرة