المركز الإعلامي

28 NOV 2018

بريد الإمارات يحتفل باليوم الوطني الإماراتي السابع والأربعين على مدار 4 أيام

نظم بريد الإمارات عدة فعاليات وأنشطة في مكاتبه وفروعه في إمارات الدولة السبع احتفالاً باليوم الوطني الإماراتي السابع والأربعين، بحضور موظفي بريد الإمارات من مختلف الإدارات، كما سيصدر طابع تذكاري، يحمل الشعار الرسمي للاحتفالات تخليداً لهذه المناسبة الغالية.

استمرت الفعاليات على مدار أربعة أيام، حيث تزينت فروع بريد الإمارات بألوان العلم الإماراتي، وتضمنت الاحتفالات عروض من طلاب المدارس، وشارك الموظفون في مقر بريد الإمارات في دبي مهاراتهم الفنية لرسم صورة للمغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه باستخدام بصمة أصابعهم، كما نظمت العديد الندوات وورش العمل في مختلف المواقع، لإثراء معرفة الموظفين حول الوالد المؤسس الشيخ زايد بطريقة تفاعلية وممتعة تضمنت مسابقات وعروض فيديو، ومع اقتراب نهاية الاحتفالات نظمت بريد الإمارات احتفالاً مجتمعياً في منطقة بوليفارد داون تاون.

ومن جانبه، رفع سعادة عبد الله محمد الأشرم الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات بالوكالة أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأصحاب السمو حكام الإمارات وسمو أولياء العهود ونواب الحكام وشعب الإمارات العزيز بمناسبة اليوم الوطني للدولة.

وقال سعادته: "يمثل اليوم الوطنيمناسبة عظيمة نحتفل بها بكل فخر واعتزاز، ونجدد من خلالها ولائنا وعهدنا للوطن وقيادته وشعبه، بمواصلة العمل على تعزيز وترسيخ قيم اتحادنا كما أرساها الآباء المؤسسين، وتشكل موضوع احتفالات هذا العام "هذا زايد.. هذه الإمارات" فرصة رائعة لنستذكر مآثر المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، ونحتفي برؤيته التي مثّلت مصدر إلهام لنا ولدولتنا ونقطة انطلاقنا نحو المستقبل المشرق، وبنهجه الذي شكل أساساً لنجاح دولتنا، وبإرثه من القيم والمبادئ الراسخة، التي ميزت الشخصية الإماراتية وجسدت مفاهيم الوحدة والتكاتف لخلق تجربة تنموية حقيقية أضحت نموذجاً يحتذى".

وتعليقاً على إصدار الطابع التذكاري من فئة 3 دراهم احتفالاً باليوم الوطني، قال الأشرم "يحمل هذا الطابع ذكرى عظيمة ويعبر عن مشاعر الاعتزاز والفخر لقادتنا ودولتنا ويعد بمثابة تجسيد لمسيرة التقدم والازدهار التي ننعم بها والتي أرسى قواعدها الوالد المؤسس الشيخ زايد، ونسعى من خلاله إلى تخليد منجزات دولتنا على مختلف الأصعدة". سيصدر الطابع في اليوم الوطني (الثاني من ديسمبر).


شارك برأيك
X

زاوية التصويت


كيف تقيم/تقيمين خدمات التوصيل السريع الإلكترونية التي نقدمها للأفراد والمؤسسات (محلياً ودولياً)؟

اضغط هنا أرشيف الاستطلاع
صوت المتعامل
دردشة مباشرة