المركز الإعلامي

04 JUN 2018

مركز دبي للسلع المتعددة ومجموعة بريد الإمارات يوقعان مذكرة تفاهم لتقديم خدمات بريدية جديدة لأكثر من 100 ألف شخص يعيشون في منطقة أبراج بحيرات جميرا بدبي

أعلن اليوم مركز دبي للسلع المتعددة، المنطقة الحرة الرائدة في العالم في مجال تجارة السلع والمشاريع، ومجموعة بريد الإمارات، المزود الرائد للخدمات البريدية وحلول التوصيل السريع في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن توقيع مذكرة تفاهم.وينص الاتفاق بين الجانبين على توفير صناديق بريد الإمارات المخصصة للأعمال، ومجموعة من الخدمات البريدية الحصرية للشركات الأعضاء في مركز دبي للسلع المتعددة التي يزيد عددها عن 15,000 عضو، ومجتمع أبراج بحيرات الجميرا التابع للمركز والذي يعيش فيه أكثر من 100,000 شخص.

وتم التوقيع على الاتفاقية الرسمية من قبل أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول لمركز دبي للسلع المتعددة، وسعادة عبدالله محمد الأشرم، الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات بالوكالة، خلال مراسم جرت يوم الخميس، الموافق 24 مايو 2018، في مقر مركز دبي للسلع المتعددة ببرج الماس.

وتتضمن الشراكة بين الجانبين إنشاء مركز خدمة لبريد الإمارات في مركز خدمة العملاء التابع لمركز دبي للسلع المتعددة في الطابق الأول في برج الماس، بالإضافة إلى تطوير بوابة رقمية مخصصة تتيح لأعضاء مركز دبي للسلع المتعددة متابعة طلبات الحصول على صندوق بريد من خلال الإنترنت.

في معرض تعليقه على توقيع مذكرة التفاهم، قال أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول لمركز دبي للسلع المتعددة: "يتبنى مركز دبي للسلع المتعددة في صلب استراتيجيته نهجاً يقضي بالاستماع إلى الشركات وفهم ما تحتاجه من أجل النمو، وتلبية هذه الاحتياجات بدقة. إن الاتفاق الذي تم توقيعه يشكل دليلاً على استراتيجيتنا التي ترتكز على العملاء، ومؤشراً على عزمنا إزالة المعيقات من أمام التجارة، وتوفير إطار عمل يسهّل القيام بالأعمال."

وأضاف قائلاً: "تعتبر الخدمات المقدمة من خلال مجموعة بريد الإمارات ضرورية لنجاح المشاريع التجارية، ومن شأن تحفيز الكفاءات في هذا المجال أن يقدم المنفعة للشركات الرائدة التي نستضيفها، والاقتصاد المحليالمزدهر الذي نساهم فيه."

أصدر مركز دبي للسلع المتعددة مؤخراً تقرير " مستقبل التجارة" الذي يقدّر تكلفة التجارة عالمياً بمبلغ 1.8 تريليون دولار، 20٪ منها مرتبطة بالأعمال الورقية. وتعمل الاتصالات الرقمية واستخدام تكنولوجيا بلوكشين (Blockchain) وصعود التجارة الإلكترونية على تحويل النموذج التقليدي للمراسلات التجارية، من خلال خفض التكلفة، وزيادة الإنتاجية، وتحفيز الاقتصادات خلال العقد القادم.

من جانبه، سعادة عبد الله محمد الأشرم، الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات بالوكالة، تعليقاً على توقيع مذكرة التفاهم: "يمثل توقيع مذكرة التفاهم هذه لحظة مهمة بالنسبة لمجموعة بريد الإمارات ومركز دبي للسلع المتعددة ومجتمع أبراج بحيرات جميرا ككل.ومثل مركز دبي للسلع المتعددة، فإن مجموعة بريد الإمارات ملتزمة بتوفير خدمات مخصصة تحتاجها الشركات للازدهار. ويسعدنا تقديم الدعم الرسمي إلى واحد من مجتمعات الأعمال والمجتمعات السكنية الأسرع نمواً في دبي."

وأضاف الأشرم قائلاً: "هناك عدد من المزايا لوجود صندوق بريد مخصص بدلاً من صندوق البريد المركزي، خاصةً فيما يتعلق بتحسين الخصوصية والأمان.وكنتيجة لمذكرة التفاهم هذه، فإن أعضاء مركز دبي للسلع المتعددة سيستفيدون الآن من المجموعة الواسعة من الخدمات المقدمة من خلال بريد الإمارات، ونحن نتطلع إلى دعم نموهم المستدام في الأشهر والسنوات المقبلة."


شارك برأيك
X

زاوية التصويت


كيف تقيم/تقيمين خدمات التوصيل السريع الإلكترونية التي نقدمها للأفراد والمؤسسات (محلياً ودولياً)؟

اضغط هنا أرشيف الاستطلاع
صوت المتعامل
دردشة مباشرة