تنبيه لخدمات التوصيل: خدمات التوصيل الدولية والاستلام بدون لمس

في ظل التحديات الحالية الناجمة عن انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفد-19"، ومع تعليق الرحلات الجوية إلى العديد من الوجهات الدولية وإغلاق مؤقت لمجموعة من المكاتب البريدية حول العالم، تقتصر خدمات التوصيل البريدية الدولية على خيارات محدودة في الوقت الحالي.

وبصفته مزوداً حيوياً للقطاع، يعمل بريد الإمارات بجهد لضمان توفير حلول توصيل دولية معتمدة ومناسبة، وليقدم خدماته الدولية ”بريميوم“ إلى أكثر من 100 دولة حول العالم. كما نعمل مع شركائنا من أجل استئناف كامل الخدمات البريدية الدولية التي تقتصر حالياً على دول مختارة فقط. كما ويواصل بريد الإمارات استلام شحنات البريد الدولي والتجارة الإلكترونية الواردة من جميع البلدان التي تستمر خدمات التوصيل متوفرة فيها. أما بخصوص خدمات التوصيل المحلية يرجى العلم بأنها مستمرة كالمعتاد.

كما يمكن لعملائنا التحقق من خيارات التوصيل الدولية المتوفرة على صفحة "حساب رسوم الخدمة“ على موقعنا الإلكتروني.

إننا نذكر متعاملينا باستمرارية خدمة الاستلام للشحنات بدون لمس لحجوزات خدمة ”بريميوم“ الدولية التي تتم مسبقاً عبر الإنترنت أو عن طريق التواصل مع مركز الاتصال التابع لنا حيث يقوم المتعامل بحجز وطباعة وتوقيع بوليصة الشحن قبل وصول موظف البريد الذي سيطلب من المتعامل وضع الشحنة مع الفاتورة والبوليصة الشحن مقابل باب المنزل والابتعاد لمسافة آمنة أو إغلاق الباب ليتسنى له استلام الشحنة.

بريد الإمارات يقلّص ساعات العمل في مراكزه بدبي

تماشياً مع توجيهات اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي والتي تهدف إلى احتواء انتشار فيروس كورونا المستجد(COVID-19)، قمنا بتقليل ساعات العمل مؤقتاً في جميع مراكز سعادة المتعاملين التابعة لبريد الامارات في إمارة دبي.

واعتباراً من يوم الاثنين 6 أبريل 2020، ستعمل مراكزنا في إمارة دبي من الساعة 9 صباحاً وحتى 2 ظهراً فقط (بدون فترات مسائية) وستغلق المراكز خلال عطلة نهاية الأسبوع (الجمعة والسبت)، فيما تستمر خدمات التوصيل كالمعتاد.

ندعو من متعاملينا توخي الحذر والالتزام بالتوجيهات الحكومية بشأن التباعد الاجتماعي والقيود المفروضة على الحركة، كما نرجوا منكم الالتزام بإرشادات الصحة والسلامة وارتداء الأقنعة والقفازات أثناء تواجدكم في المراكز التابعة لنا.

أعلنا في بريد الإمارات عن إغلاق بعض مراكز سعادة المتعاملين مؤقتاً بسبب إغلاق المبنى/ المنشأة، وهي:

  • فرعي مركز تم دلما وجزيرة داس في أبوظبي،
  • وفروع تيكوم، ومركز دبي للسلع المتعددة، ومركز دبي المالي العالمي، والراس، والخور، ونايف في دبي؛
  • وفرع منطقة رأس الخيمة الاقتصادية في رأس الخيمة
  • وفرع دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة.

يمكن لعملائنا الاطلاع على أحدث المستجدات المتعلقة بسير العمل عبر قنوات التواصل الاجتماعي الرسمية.

تنبيه الخدمة - منطقة الراس

أعلنت اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي يوم الثلاثاء الموافق 31 مارس 2020 فرض تقييد حركة المشاة والمركبات بكافة أنواعها في منطقة الراس لإجراء عمليات تعقيم مكثفة ضمن (برنامج التعقيم الوطني) لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، مما أدى ذلك إلى إغلاق الطرق أمام خدمات التوصيل داخل هذه المنطقة.

نحن بدورنا نعمل مع الجهات المختصة لتحديد كيفية وصول فريق العمليات لدينا إلى المنطقة لضمان استمرارية العمل وإكمال عمليات التوصيل قدر المستطاع.  

بالإضافة إلى ذلك، تم إغلاق مراكز الراس والخور ونايف لسعادة المتعاملين مؤقتًا ولمدة أسبوعين وفقًا للتوجيهات الحكومية. كما أننا نود أن نطمئن متعاملينا أن كافة الشحنات البريدية المتواجدة حالياً في هذه الفروع تم تخزينها بأمان وسيتم تسليمها عند إعادة فتح المراكز.

في هذه الأثناء، سيتم نقل أي خدمات وشحنات موجهة إلى المراكز المذكورة أعلاه اعتباراً من 1 أبريل 2020 إلى مركز سعادة المتعاملين - ديرة الرئيسي.

يعمل فريق بريد الامارات بجهد في ظل هذه الظروف الصعبة لضمان تسليم الشحنات بأمان وفعالية إلى جميع المتعاملين.  كما نود التنويه وبسبب الظروف الحالية بأنه من المتوقع حصول بعض التأخيرات في أوقات تسليم الشحنات والخدمات.

نشكركم على تفهمكم ونعتذر عن أي ازعاج سببه ذلك الأمر، ونحن بدورنا سنتعاون مع حكومة دولة الامارات لخدمة المجتمع والحفاظ على سلامة متعاملينا وموظفينا.

مجموعة التغييرات المهمة في خدمات بريد الإمارات

 

في ظل الظروف الراهنة التي نمر بها اليوم، يلتزم بريد الإمارات بمواصلة تقديم خدماته للمتعاملين في دولة الإمارات مع الحرص الشديد على اتخاذ كافة التدابير والإجراءات اللازمة للحفاظ على صحة وسلامة موظفينا ومتعاملينا والمجتمع بصورة عامة. ولمواكبة هذه التطورات، والتعامل مع التغيرات المتسارعة، نجري مراجعة يومية لعملياتنا لضمان انجاز الأعمال بالسرعة المطلوبة واتباع نهج استباقي مع التركيز على الصحة والسلامة العامة باعتبارهما من أولويتنا المطلقة.

وتحقيقاً لهذه الغاية، طبّقنا حزمة من التغييرات على عمليات التوصيل وشبكة خدماتنا البريدية المقدمة لقطاع التجزئة.

التغييرات في مراكز سعادة المتعاملين التابعة لبريد الإمارات

ساعات العمل: قمنا بتخفيض ساعات العمل بصورة مؤقتة حيث ستفتح مراكز سعادة المتعاملين أبوابها من التاسعة صباحاً حتى الثانية بعد الظهر أو من التاسعة صباحاً حتى السادسة مساءً وفقاً لجدول كل مركز. كما ونطلب منكم لطفاً عدم اصطحاب الأطفال عند زيارة مراكز سعادة المتعاملين لضمان سلامتهم.

نحن بدورنا سنواصل تقديم خدماتنا وفتح مكاتبنا أمام المتعاملين، ولكن قد نضطر لإغلاق بعض هذه المكاتب بسبب إغلاق المباني أو المراكز، لذلك ندعوكم إلى زيارة فروعنا الأخرى المفتوحة حالياً.

فيما يلي مراكز سعادة المتعاملين التي تم إغلاقها مؤقتاً بسبب إغلاق المبنى/ المركز:

-      مركز سعادة المتعاملين في مركز تمّ في دلما (أبوظبي)

-      مركز سعادة المتعاملين في مجمع تيكوم (دبي)

-      مركز سعادة المتعاملين في مركز دبي للمؤتمرات (دبي)

-      مركز سعادة المتعاملين في مركز دبي المالي العالمي (دبي)

-      مركز سعادة المتعاملين في مناطق رأس الخيمة الاقتصادية "راكز" (رأس الخيمة)

-      مركز سعادة المتعاملين في دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة (الشارقة)

التباعد الاجتماعي: نطلب من متعاملينا الالتزام بتعليمات التباعد الاجتماعي وترك مسافة أمان بينهم وبين المتعاملين الآخرين لا تقل عن متر ونصف خلال فترة الانتظار. وبدورنا سيحرص موظفونا على إجراء المعاملات دون لمس قدر الإمكان للحد من أي اتصال مباشر مع المتعاملين.

المعاملات:نحثّ المتعاملين على دفع الرسوم باستخدام بطاقات البنك الائتمانية أو بالطرق الإلكترونية لدفع الرسوم البريدية عن بُعد إن أمكن ذلك، مع العلم بأننا لا نزال نتيح إمكانية الدفع نقداً.

استلام الطرود الواردة: لن يتم إرجاع الطرود إلى المرسل في حال لم يتم استلامها وذلك حتى إشعار آخر حيث مددنا فترات الاحتفاظ بالطرود الواردة. كما اننا نرجو من المتعاملين الذين يشعرون بالتوعك أو الخاضعين للعزل الذاتي تأجيل زيارتهم لمراكز سعادة المتعاملين واستلام طرودهم لاحقاً لضمان سلامتهم وسلامة الآخرين. يمكن للمتعاملين استلام شحناتهم من المنزل مقابل رسوم رمزية وذلك عبر الاتصال بمركز خدمة المتعاملين والتنسيق معهم لخدمة التوصيل.

تسليم الطرود المرسلة: يستطيع المتعامل الحصول على خدمة تسليم الشحنات من المنزل عن طريق الحجز عبر الموقع الالكتروني وينطبق ذلك على خدمات التوصيل المحلي السريع والشحنات المحلية والعالمية ضمن خدمة "بريميوم". حيث سيتوجه موظفو بريد الإمارات بعد ذلك إلى عنوان المتعامل المحدد لاستلام الشحنة ليتم إرسالها.

التغييرات في طريقة تقديم الخدمات:

تسليم الطرود: لتجنب التفاعل والاختلاط المباشر مع المتعاملين عند تسليم الطرود خارج باب منزل المتعامل، سينجز موظفونا قدر الإمكان عمليات التوصيل دون لمس.  وذلك بحسب نوع الشحنة، حيث انه لن يتم طلب التوقيع عند الاستلام وسيكتفي الموظف بالتحقق من الاسم وبيانات الهوية الإماراتية الخاصة بالمستلم.

ضمان استمرارية الخدمات: هدفنا الآن الحفاظ على استمرارية تقديم الخدمات الموثوقة والمنتظمة. يعمل فريق العمليات في بريد الإمارات حالياً بنظام المناوبات من عدة مواقع مختلفة للحد من التجمعات والتخالط وضمان استمرارية الخدمات.

باعتبارنا مؤسسة وطنية تقدم خدمات حيوية للمجتمعات، سنواصل تكثيف تعاوننا في المرحلة الراهنة مع السلطات المختصة فيما يتعلق بالحركة المرورية/ التنقل العام حيث اننا نتطلع إلى تعزيز قدراتنا في مجال التوصيل إلى المنزل لدعم عملائنا بشكل أفضل.

شكراً لكم على تعاونكم وتفهمكم.

يتحمل الجميع اليوم مسؤولية واحدة ومشتركة تتمثل في بذل كل الجهود الممكنة للحد من انتشار فيروس كورونا المُستجد (كوفيد 19)، لذلك نجدد دعوتنا لمتعاملينا بالالتزام بتعليمات التباعد الاجتماعي والجسدي وفقاً للتعليمات الحكومية.

 بدورنا وبدور جميع المؤسسات التي توفر الخدمات الحيوية للمواطنين نكثف جهودنا في هذه المرحلة لاجتياز الأزمة الراهنة كما سيواصل فريقنا عمله من أجل ضمان انسيابية توفير الخدمات. نشكركم على تعاونكم وتقديركم للجهود التي يقوم بها موظفونا لخدمتكم على أفضل نحو.

إستجابة بريد الإمارات لأزمة تفشي فيروس كورونا المُستجدّ (كوفيد 19)

اتخذنا في بريد الإمارات حزمةً من الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية لضمان استمرارية أعمالنا وانسيابية خدماتنا والحفاظ على ثقة متعاملينا وسلامة منتجاتنا وخدماتنا. فيما يلي أهم الخطوات التي اتبعها بريد الإمارات للتعامل مع تطورات أزمة انتشار فيروس كوروناالمُستجدّ (كوفيد 19):

التدابير الوقائية للحفاظ على السلامة العامة

  • في ظل الظروف الراهنة، وضعنا فِرَقنا في حالة تأهب قصوى لمراقبة الوضع العالمي ومتابعة مستجدات الأزمة العالمية عن كثب للحفاظ على صحة وسلامة موظفينا ومتعاملينا.
  • ننفذ حالياً تدابير السلامة الأساسية وفقاً للتعليمات والمتطلبات التي حددتها السلطات الصحية المختصة في دولة الإمارات والتوجيهات الصادرة عن منظمة الصحة العالمية. وتشمل هذه الخطوات الاحترازية تطبيق بروتوكولات التعقيم والتنظيف بصورة منتظمة خلال اليوم لمكافحة أي احتمالية لانتقال العدوى والسيطرة على انتشار المرض. تشمل عمليات التعقيم والتنظيف جميع مواقعنا بما في ذلك:
    • مراكز سعادة المتعاملين وجميع مكاتبنا
    • مناطق تحميل الطرود ومراكز الفرز وجميع الشحنات الواردة
    • الشاحنات ومركبات النقل الأخرى
  • تم حظر كافة رحلات العمل خارج الدولة كما وحذّرنا من السفر إلى الخارج لأي أغراض شخصية. أما بخصوص الفعاليات الداخلية والخارجية فقد تم تأجيلها. 

سياسات الزيارة:

  • يُسمح بزيارة مكاتبنا فقط للمُسجلين في جدول الزيارات وسيتم فحص جميع الزوار للاطمئنان على صحتهم بالإضافة إلى تقديم المشورة لهم والإرشادات اللازمة حول الصحة العامة والنظافة قبل دخولهم إلى المكتب.
  • يتحمل الطرف المنظم للزيارة مسؤولية التواصل مع الضيف والتأكد من عدم إصابته بأي مرض أو توعك قبل دخوله المبنى.

استمرارية تقديم الخدمات في مراكز سعادة المتعاملين

  • ستواصل مراكز سعادة المتعاملين عملها في الفترة الراهنة دون أي تغيير على أوقات العمل الرسمية.  وستعمل الفرق في جميع مراكزنا بنظام الدوام الجزئي مع الحرص على التقليل من أي اتصال مباشر مع المتعامل ما لم تستدعِ الضرورة لذلك.
  • طبّقنا نظام العمل عن بُعد للوظائف الإدارية وذلك من خلال الاعتماد على وسائل التقنية الحديثة لتسهيل عقد الاجتماعات وتمكين الأعمال من خلال وسائط الفيديو.  كما وندعو متعاملينا إلى الاعتماد هذه الفترة على الخدمات والأدوات والحلول الإلكترونية التي يتيحها بريد الإمارات للامتثال لتعليمات التباعد الاجتماعي والحد من التجمعات قدر الإمكان في هذه الفترة الحرجة.

تنفيذ المعاملات دون لمس أو اتصال مباشر

  • لن يقوم الموظف المسؤول عن تسليم الشحنات البريدية بطلب توقيع العميل من خلال تسليم جهاز التوقيع للمتعامل (حيثما أمكن ذلك). وسيكتفي الموظف بوضع الطرد خارج باب منزل المتعامل والوقوف على مسافة آمنة ثم التأكد من الاسم الكامل وتفاصيل الهوية عوضاً عن طلب التوقيع للحد من التخالط والاتصال المباشر.
  • سيتوقف موظفو مراكز سعادة المتعاملين عن طلب التوقيع باليد من قبل المتعامل. وسيكتفي بتسليم الطرود والشحنات البريدية عن طريق النظام فقط بالاعتماد على سحب بيانات الهوية حيث يتم توجيه المتعاملين بوضع بطاقة الهوية في جهاز القارئ من قبلهم.
  • حث المتعاملين على دفع الرسوم البريدية باستخدام بطاقات البنك الائتمانية أو بالطرق الإلكترونية إن أمكن.

تعزيز قدرات التوصيل

  • نظراً للأعداد المتزايدة من الطلبات عبر المواقع الالكترونية من قبل المستهلكين في الدولة وفي ظل هذه الظروف الراهنة عززنا قدرات التوصيل لدعم شركائنا في خدمات التوصيل.
  • وفّرنا خدمة توصيل الرسائل والطرود البريدية الصغيرة مجاناً إلى المنزل للمشتركين في خدمة الصندوق البريدي ممن تتجاوز أعمارهم الـ 60 عاماً وأصحاب الهمم.

خيارات الخدمات الرقمية

  • يمكنكم تقديم الطلب عبر الموقع الإلكتروني للحصول على خدمة التوصيل السريع حيث سيتولى أحد سائقي بريد الإمارات استلام الشحنة من مكتبكم أو منزلكم لإرسالها إلى وجهتها النهائية.
  • يمكنتجديد اشتراك الأفراد والشركات في خدمة صندوق البريد عبر موقعنا الإلكتروني.

مخطط استمرارية الأعمال

  • تقوم لجنة الإدارة التنفيذيةوفرق العمل لدينا بإجراء مكالمات جماعية باستخدام مكالمات الفيديو لمناقشة المستجدات الراهنة ورصد آخر التطورات ومتابعة التعليمات والبروتوكولات الصادرة عن السلطات الرسمية، وتقييم سير عملياتنا بشكل يومي وإقرار أي تدابير جديدة لتطبيقها.
  • تعمل وحدات الأعمال في بريد الإمارات على تنفيذ خططها المتعلقة باستمرارية الأعمال بما في ذلك خطط تسيير الأعمال خلال انتشار الأوبئة وتنفيذ الإجراءات الوقائية وفقاً للتعليمات الحكومية في دولة الامارات.
  • في حال قدوم أي موظف للعمل وبدت عليه علامات التوعك أو أي أعراض مشابهة لأعراض الإنفلونزا، أو في حال تجاوزت درجة حرارته الـ 37.3 درجة مئوية، سنطلب منه التوجه على الفور إلى أقرب مركز طبي لإجراء الفحوصات اللازمة. وفي حال لم يتوافر مركز طبي قريب، سيتم عزل الموظف المعني وتوفير الرعاية له حتى نتمكن من نقله إلى مركز طبي.
  • في حال ثبتت إصابة أي موظف من بريد الإمارات بفيروس كورونا، سيخضع فوراً للحجر الصحي وسنتخذ كافة التدابير اللازمة له ولجميع الأشخاص المخالطين، وستتم الاستعانة بفريق العمل الاحتياطي.
  • نوفر لجميع موظفينا الإرشادات والمعلومات الصحية اللازمة بشكل منتظم حول اتباع أفضل ممارسات النظافة والصحة العامة.
  • تم تزويد جميع موظفي بريد الإمارات بمعقمات اليدين والمناديل المطهرة مع تحفيزهم على غسل أيديهم بانتظام، كما تم توفير الأقنعة الطبية (الكمامات) لهم.
  • تم توزيع مجموعة متكاملة من أدوات النظافة لجميع موظفي الخطوط الأمامية في بريد الإمارات.
  • تم تجهيز مبانينا بمعقمات اليدين كما ويتم إعادة تعبئتها باستمرار.
  • إذا استلزم الوضع الراهن العمل ضمن ساعات عمل مخفضة في مراكز سعادة المتعاملين التابعة لبريد الإمارات، سيتم وضع جدول زمني للعمل بالتناوب لضمان مواصلة قدرتنا على تقديم الخدمات بانسيابية تامة لمتعاملينا.
  •  قمنا بتجهيز خطة موارد خاصة بحالات الطوارئ تمكننا من استبدال الموظفين الأساسيين لضمان استمرارية العمل، في حال اقتضت الحاجة سيتم تقييم هذه المسألة وفقاً للظروف الراهنة وبحسب التعليمات الحكومية.

تأخيرات محدودة في شبكتنا البريدية العالمية

  • نكثف تعاوننا حالياً مع الاتحاد البريدي العالمي وشركائنا في القطاع للحد من أي تأخيرات وانقطاعات في شبكتنا البريدية العالمية.
  • بسبب تغير جداول رحلات الطيران والغاء العديد منها ستطرأ بعض التأخيرات بسبب انخفاض الكوادر البشرية والإجراءات الوقائية المتخذة حالياً حول العالم.
  • سنبقي القنوات والاتصالات مفتوحة مع دول العالم وذلك من خلال حلول الشحن والتواصل والتنسيق مع شركات القطاع الخاص، بما في ذلك شركاؤنا في خدمة "بريميوم".

يلتزم بريد الإمارات بتلبية احتياجات المتعاملين ومواطني دولة الإمارات مع الحرص على الامتثال لأعلى معايير السلامة حفاظاً على صحة وسلامة جميع أفراد المجتمع. ولا يسعنا إلا أن نثمن ثقتكم بنا وبقدرتنا على الوفاء بمسؤوليتنا لتخطي هذه المرحلة الصعبة بكفاءة واجتياز هذه الأزمة بإذن الله تعالى.


شارك برأيك
صوت المتعامل
دردشة مباشرة